عهد الصداقة

عهد الصداقة

منتدى للصداقة وجمع القلوب
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  شهر شعبان بين السنة والبدعة ... فريق الريان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mohamed
Admin
avatar

دعاء
ذكر السمك عدد المساهمات : 479
تاريخ التسجيل : 13/08/2011
العمر : 26
الموقع : ا

مُساهمةموضوع: شهر شعبان بين السنة والبدعة ... فريق الريان   الثلاثاء يونيو 10, 2014 5:26 pm


شهر شعبان بين السنة والبدعة

 السلام عليكم ورحمة الله

 

بسم الله الرحمن الرحيم







الحمد الله القائل: {وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ} [الأنعام: 153] والقائل عز وجل: {وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُوْلَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ} [آل عمران: 105] ، وأصلي وأسلم على النبي الرحمة المهداة محمد بن عبد الله القائل: "فإن خير الحديث كتاب الله، وخير الهدي هدي محمد، وشر الأمور محدثاتها، وكل بعدة ضلالة" ، والقائل صلى الله عليه وسلم: "فإنه من يعش منكم بعدي سيرى اختلافًا كثيرًا، فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين، عَضوا عليها بالنواجذ، وإياكم ومحدثات الأمور، فإن كل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة".







ورحم الله الأوزاعي حين قال: عليك بأثر من سلف وإن رفضك الناس، وإياك وآراء الرجال وإن زخرفوا لك بالقول. 







ورضي الله عن عمر الفاروق القائل: سيأتي ناس يجادلونكم بشبهات القرآن فخذوهم بالسنن، فإن أصحاب السنن أعلم بكتاب الله تعالى.







هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم في شعبان 







عَنْ أُسَامَةَ بْنِ زَيْدٍ، قَالَ: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، رَأَيْتُكَ تَصُومُ فِي شَعْبَانَ صَوْمًا لَا تَصُومُهُ فِي شَيْءٍ مِنَ الشُّهُورِ إِلَّا فِي شَهْرِ رَمَضَانَ، قَالَ: «فَذَلِكَ شَهْرٌ يَغْفُلُ النَّاسُ عَنْهُ، بَيْنَ شَهْرِ رَجَبٍ وَشَهْرِ رَمَضَانَ، تُرْفَعُ فِيهِ أَعْمَالُ النَّاسِ، فَأُحِبُّ أَنْ لَا يُرْفَعَ عَمَلِي إِلَّا وَأَنَا صَائِمٌ» رواه النسائي







عَنْ أَبِي سَلَمَةَ، أَنَّ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا، حَدَّثَتْهُ قَالَتْ: لَمْ يَكُنِ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصُومُ شَهْرًا أَكْثَرَ مِنْ شَعْبَانَ، فَإِنَّهُ كَانَ يَصُومُ شَعْبَانَ كُلَّهُ " رواه البخاري 







عن عائشة قالت : {كان أحبَّ الشهور إلى رسول الله أن يصومه: شعبانُ، ثم يَصِلُهُ برمضان}.رواه النًّسائي ، وأحمد،والطبراني في المعجم الكبير.(قال الألباني: إسناده صحيح على شرط مسلم، وصححه ابن خزيمة والحاكم والذهبي) .










لم يصح حديث في فضل ليلة النصف من شعبان










- عَنِ الضَّحَّاكِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عَرْزَبٍ عَنْ أَبِي مُوسَى الْأَشْعَرِيِّ، عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: {إِنَّ اللَّهَ لَيَطَّلِعُ فِي لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ فَيَغْفِرُ لِجَمِيعِ خَلْقِهِ إِلَّا لِمُشْرِكٍ أَوْ مُشَاحِنٍ}. رواه ابن ماجة وضعفه الألباني وهذا إسناد ضعيف، لضعف ابن لهيعة، وشيخه الضحاك بن أيمن مجهول، كما في " التقريب ". وأعله السندي بأن ابن عرزب لم يلق أبا موسى. قاله المنذري.







- حَدِيث " إِذا كَانَت لَيْلَة النّصْف من شعْبَان فَقومُوا لَيْلهَا وصوموا نَهَارهَا. الحَدِيث رَوَاهُ ابْن مَاجَه عَن عَليّ. قَالَ محشية: وَفِي الزَّوَائِد إِسْنَاده ضَعِيف لضعف ابْن أبي بسرة، وَقَالَ فِيهِ أَحْمد وَابْن معِين يضع الحَدِيث اهـ.







وحديث (إن الله تعالى ينزل ليلة النصف من شعبان إلى سماء الدنيا فيغفر لأكثر من عدد شعر غنم كلب)(حم ت هـ) قال الألباني ضعيف







وروى ابن وضاح عن زيد بن أسلم؛ قال: " ما أدركنا أحدا من مشيختنا ولا فقهائنا يلتفتون إلى النصف من شعبان، ولا يلتفتون إلى حديث مكحول، ولا يرون لها فضلا على ما سواها ".







اعتقاد أهل البدع أن ليلة النصف من شعبان أفضل من ليلة القدر







وقيل لابن أبي مليكة: إن زيادا النميري يقول: إن أجر ليلة النصف من شعبان كأجر ليلة القدر. فقال: " لوسمعته وبيدي عصا؛ لضربته ".وكان زياد قاصاً. قال الحافظ أبو الخطاب: قال أهل التعديل والجرح: ليس في فضل النصف من شعبان حديث صحيح.




فصل فِي بِدعَة النّصْف من شعْبَان







قال ابن تيمية رحمه الله : فمن البدع في العبادات: إحداث أعياد واحتفالات لم يشرعها الله ولا رسوله صلى الله عليه وعلى آله وسلم، إنما فعلتها الأمم الأخرى كاليهود والنصارى، أو فارس والروم، ونحوهم، كالاحتفال بيوم عاشوراء، وبالمولد النبوي، وبليلة الإسراء والمعراج، وليلة النصف من شعبان، وإحداث صلوات لم يشرعها الله، كصلاة الرغائب، وتخصيص ليالٍ وأيام بعينها بعبادة معتادة، كأول خميس من رجب، وليلة أول جمعة وليلة النصف منه، وكالرهبنة، والسياحة لغير قصد مشروع أو مباح، والغلو في الدين.( اقتضاء الصراط المستقيم لمخالفة أصحاب الجحيم)







فَأَما الألفية فَصَلَاة لَيْلَة النّصْف من شعْبَان سميت بذلك لِأَنَّهَا يقْرَأ فِيهَا قل هُوَ الله أحد ألف مرّة لِأَنَّهَا مائَة رَكْعَة فِي كل رَكْعَة يقْرَأ الْفَاتِحَة مرّة وَبعدهَا سُورَة الْإِخْلَاص عشر مَرَّات وَهِي صَلَاة طَوِيلَة مستثقلة لم يَأْتِ فِيهَا خير وَلَا أثر إِلَّا ضَعِيف أَو مَوْضُوع وللعوام بهَا افتتان عَظِيم وَالْتزم بِسَبَبِهَا كَثْرَة .







قال مُحَمَّد الْمَقْدِسِي قَالَ لم يكن عندنَا بَيت الْمُقَدّس قطّ صَلَاة الرغائب هَذِه الَّتِي تصلي فِي رَجَب وَشَعْبَان وَأول مَا حدثت عندنَا فِي سنة 448 هـ ثَمَان وَأَرْبَعين وَأَرْبَعمِائَة قدم علينا فِي بَيت الْمُقَدّس رجل من نابلس يعرف بِابْن أبي الْحَمْرَاء وَكَانَ حسن التِّلَاوَة فَقَامَ يُصَلِّي فِي الْمَسْجِد الْأَقْصَى لَيْلَة النّصْف من شعْبَان فاحرم خَلفه رجل ثمَّ انضاف اليهما ثَالِث ورابع فَمَا خَتمهَا إِلَّا وهم جمَاعَة كَثِيرَة .اهـ (الباعث على إنكار البدع والحوادث)







فتوى ابن الصلاح في صلاة الرغائب







وقد استفتي فيها الشيخ تقي الدين بن الصلاح رحمه الله، فقال: أما الصلاة المعروفة في ليلة الرغائب. فهي بدعة، وحديثها المروي موضوع وما حدث إلا بعد أربعمائة سنة من الهجرة، وليست ليلتها تفضل على أشباهها من ليالي الجمع .اهـ(حقيقه السنة والبدعة)







قال الإمام النووي رحمه الله : صلاة رجب - صلاة الرغائب - وصلاة شعبان بدعتان منكرتان قبيحتان .







البدع المشتهرة في شعبان







صلاة البراءة : وهي تخصيص قيام النصف من شعبان وهي مائة ركعة .







صلاة ست ركعات : بنية دفع البلاء وطول العمر والاستغناء عن الناس







قراءة سورة يس والدعاء في هذه الليلة بدعاء مبتدع مخصوص بقولهم (اللهم يا ذا المن ، ولا يمن عليه ، يا ذا الجلال والإكرام ...)







اعتقادهم أن ليلة النصف من شعبان هي ليلة القدر وهذا خلاف القرآن .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
khouloud19
مشرف عن قریےپ
مشرف عن قریےپ


انثى الاسد عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 14/04/2014
العمر : 19
الموقع : algeria

مُساهمةموضوع: رد: شهر شعبان بين السنة والبدعة ... فريق الريان   الجمعة يونيو 13, 2014 6:06 pm

bien
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mohamed
Admin
avatar

دعاء
ذكر السمك عدد المساهمات : 479
تاريخ التسجيل : 13/08/2011
العمر : 26
الموقع : ا

مُساهمةموضوع: رد: شهر شعبان بين السنة والبدعة ... فريق الريان   الجمعة يونيو 13, 2014 10:31 pm

شكرا خلود على الرد توحشناك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
khouloud19
مشرف عن قریےپ
مشرف عن قریےپ


انثى الاسد عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 14/04/2014
العمر : 19
الموقع : algeria

مُساهمةموضوع: رد: شهر شعبان بين السنة والبدعة ... فريق الريان   السبت يونيو 14, 2014 6:24 pm

ahla wajib w ana kama
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جزائري من هذا الزمان

avatar

ذكر القوس عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 12/06/2014
العمر : 18
الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: رد: شهر شعبان بين السنة والبدعة ... فريق الريان   السبت يونيو 14, 2014 8:32 pm

مشـــــــــــــــــــكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
khouloud19
مشرف عن قریےپ
مشرف عن قریےپ


انثى الاسد عدد المساهمات : 401
تاريخ التسجيل : 14/04/2014
العمر : 19
الموقع : algeria

مُساهمةموضوع: رد: شهر شعبان بين السنة والبدعة ... فريق الريان   السبت يونيو 14, 2014 9:03 pm

albino
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شهر شعبان بين السنة والبدعة ... فريق الريان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عهد الصداقة  :: منتدى الدين الحنيف :: القسم الاسلامي العام-
انتقل الى: